الأخبار

منظمة حقوقية تنتقد ماليزيا لقيامها بترحيل 6 أشخاص من «اليوجور» للصين

منظمة حقوقية تنتقد ماليزيا لقيامها بترحيل 6 أشخاص من «الأويغور» للصين

نيويورك – أ ش أ

 انتقدت منظمة “هيومان رايتس وواتش” المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، قيام ماليزيا بترحيل ستة أشخاص ينتمون إلى أقلية “الأويغور” الصينية، كانوا يسعون للحصول على حق اللجوء .

 وشددت المنظمة الحقوقية، حسبما ذكرت شبكة “إيه بي سي” الأمريكية، اليوم الاثنين، على أن هذا الإجراء من شأنه أن يعرض حياة هؤلاء المواطنين للخطر، وأنه يُعد انتهاكًا خطيرًا للقوانين الدولية .

 وأوضحت المنظمة، أن المواطنين الستة اعتقلوا العام الماضي بتهمة محاولة مغادرة ماليزيا بجوازات سفر مزورة، إلا إنهم تمكنوا أثناء احتجازهم من التسجيل في وكالة اللاجئين التابعة لمنظمة الأمم المتحدة فى كوالالمبور، وكان يجري النظر في طلب حصولهم على حق اللجوء، حينما قامت السلطات الماليزية بترحيلهم .

 وتُعد هذه المجموعة الثانية لأقلية اليوجور، التى تقوم ماليزيا بترحيلها إلى الصين منذ عام 2011؛ حيث قامت في السابق بترحيل 11 شخصًا، وتم الحكم عليهم في الصين بالسجن 6 سنوات بتهمة الانشقاق .

 يشار إلى أن الصين تتهم الأويغور وهى أقلية عرقية مسلمة ترفض الحكم الصيني لإقليم شينج يانج ، بالمسؤولية عن جميع الهجمات، التي تستهدف الشرطة أو أهدافًا حكومية أخرى بالتعاون مع عناصر إجرامية متشددة من مناطق في أسيا الوسطى بدعوات انفصالية لإنشاء ما يسمى تركستان الشرقية .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق